||   أهلاً بكم في كتاباتي .. زُواراً وقُرَّاء ... مع خواطرَ وذكريات .. مقالات وحكايات ..صور وتسجيلات ..أسئلة وإجابات..مع جديد الاضافات ، أدونها في هذه الصفحات .. مصطفى مصري العاملي   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر أئمة الهدى على قناة كربلاء الفضائية في الساعة السابعة من مساء كل يوم اربعاء بتوقيت كربلاء . ويعاد في الثالثة والنصف من صباح يوم الخميس .   ||  

حكمة الساعة :

قَالَ علي (ع) إِذَا كُنْتَ فِي إِدْبَارٍ وَ الْمَوْتُ فِي إِقْبَالٍ فَمَا أَسْرَعَ الْمُلْتَقَى .

البحث في الموقع :


  

الكتب :

  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  •  مناسك الحج والعمرة مع شرح وملحق استفتاءات
  • الطهارة مسائل واستفتاءات
  • كتاب التقليد والعقائد
  • شرح منهاج الصالحين، الملحقات الجزء الثالث
  • شرح منهاج الصالحين، المعاملات الجزء الثاني
  • شرح منهاج الصالحين، العبادات الجزء الاول
  • رسائل أربعين سنة

جديد الموقع :



 علي عليه السلام في القرآن ج23 - الحلقة 260

 علي عليه السلام في القرآن ج22- الحلقة 259

 علي عليه السلام في القرآن ج21 - الحلقة 258

 علي عليه السلام في القرآن ج20- الحلقة 257

 علي عليه السلام في القرآن ج19 - الحلقة 256

 علي عليه السلام في القرآن ج18 - الحلقة 255

 علي عليه السلام في القرآن ج17 - الحلقة 254

 علي عليه السلام في القرآن ج16 - الحلقة 253

 علي عليه السلام في القرآن ج15 - الحلقة 252

 علي عليه السلام في القرآن ج14 - الحلقة 251

 علي عليه السلام في القرآن ج13 - الحلقة 250

 علي عليه السلام في القرآن ج12 - الحلقة 249

 علي عليه السلام في القرآن ج11 - الحلقة 248

 علي عليه السلام في القرآن ج10 - الحلقة 247

 علي عليه السلام في القرآن ج9 - الحلقة 246

مواضيع متنوعة :



 هنيئا لك أيها الخال.. حالة الاطمئنان ساعة الرحيل

 يوم التروية وليلة عرفة - الحلقة 27

 عن كرامة للامام الصادق عليه السلام

 تشريع النبي (ص) وتشريعات الخليفة الثاني ج12 - الحلقة 152

  بين الاعتباري والذاتي... خواطر مبعثرة ، الخاطرة الأولى ... (الشارستوم...)

 العلاقة مع الأبوين المرتدين ج 1- الحلقة 8

 منطلقات النهضة الحسينية

  رحمك الله يا أم أحمد

 رحلتي الى اعظم حج في التاريخ.. الى كربلاء.. الحلقة 11 (من مسلم بن عقيل ..الى هاني بن عروة)

  محاضرات رمضانية في الصحن الشريف للعتبة الحسينية – اليوم الثاني والعشرين

 الصداقة بين الجنسين ج2- الحلقة 14

 علي عليه السلام في القرآن ج8 - الحلقة 245

 مشكلة بين الورثة ج2- الحلقة 19

 اضاءات حول خصائص الزهراء عليها السلام - الحلقة 143

 الحلقة السابعة

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 30

  • عدد المواضيع : 513

  • الألبومات : 5

  • عدد الصور : 36

  • التصفحات : 2724488

  • التاريخ : 22/02/2018 - 12:23

 
  • القسم الرئيسي : كتاباتي .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : بين الشطرنج والقرآن .. عجزت عن الجواب .

بين الشطرنج والقرآن .. عجزت عن الجواب

    بين الشطرنج والقرآن .. عجزت عن الجواب   
أحضر لي البارحة صديق تعارفت عليه في موسم الحج من المدينة المنورة كمية من رطب المدينة المعرف بالعجوي.. والذي يشتهر ان النبي محمد (ص) قد زرع شجره ..
يتواصى الحجاج عادة بشراء مقدار ولو يسير من هذا التمر الذي يباع بسعر يفوق اسعار بقية التمور بأضعاف متعددة فيتبارك به الحجاج ويعتبرونه افضل هدية يحضرونها معهم لمن يحبون..
أحببت أن أخص استاذنا سماحة المرجع الروحاني بشيء من هذا الرطب فاخذت معي صباحا علبة كي اوصلها اليه قبل الدرس..
لقد شرع سماحته بالدرس مجددا منذ ثلاثة أيام.. ليكون الدرس الوحيد الذي يتحدى حرارة الصيف في مدينة قم.. وليعود بالحوزة ولو على نطاق ضيق الى سابق عهدها الذي لم تكن تعرف فيها العطل السنوية في الصيف ، فما اعتادت عليه الحوزة تاريخيا هو تعطيل بعض الدروس في المناسبات التي ينصرف فيها الطلاب والاساتذة الى نشاطات خاصة في شهر محرم وشهر رمضان مثلا..
المهم ذهبت بالسيارة الى الميدان الرئيسي القريب من مقام السيدة المعصومة والذي ينطلق منه الباص المخصص على الخط الدائري حول الحرم بعد الاشغال المستمرة منذ أشهر..
هذه الباصات المكيفة والتي بدأت العمل على هذا الخط منذ أشهر ولاقت صدى ايجابيا عند عامة المواطنين والتي كتب عليها ان خدمة الزوار والمجاورين للسيدة المعصومة هو فخر لنا، مع عبارة تدل على ان استخدام هذه الباصات مجانا.. هذه الباصات أزيلت عنها قبل ايام كلمة مجانا..ليصبح عملها شبيها بعمل بقية الباصات العاملة في البلد..
إن نوعية هذا الباصات الجديدة المكيفة التي انتشرت في الاشهر الماضية بدل تلك الباصات القديمة أظهرت صورة متميزة لخدمات النقل العمومي خاصة وان الاجرة فيها تقل عن اجرة الراكب في السيارة الصغيرة الى الثلث او الربع او الخمس..
صعدت الباص كي أصل الى جانب الحرم والتفت لاجد نموذجين من الاعلانات في الباص..
الاعلان الاول:.. يتحدث عن دورة تعليمية تخصصية في الشطرنج.. للرجال والنساء ، الكبار والصغار والشباب .. بمعنى انها تشمل جميع شرائح المجتمع..
كان هذا الاعلان موضوعا على اللوحة الموضوعة بجانب السائق بحيث يراه كل صاعد الى الباص او نازل منه.
الاعلان الثاني... كان عن دورة تعليمية لحفظ القرآن الكريم .. خاصة بالاطفال من سن ثلاث الى ست سنوات..
تعليم الشطرنج ... لكل الاعمار... لكل المستويات.. وتعليم القرآن لفئة الاطفال من ثلاث الى ست سنوات..
ذهب بي الخيال بعيدا.. وتذكرت ما نقرأه عن المبالغ الطائلة التي تصرف على وسائل الدعاية في العالم..
وانقطع بي التفكير لانني كنت قد وصلت الى المكان الذي علي ان أنزل به لحضور البحث الفقهي اليومي...
بعد أن انتهيت وعدت راجعا نحو المنزل.. صعدت في باص آخر لاعود حيث صعدت في المرة الاولى..
واذا بي أشاهد نفس الاعلانين مع اعلان آخر في هذا الباص ايضا..
مر باص ثالث بالقرب منا وظهرت لي نفس الاعلانات ايضا..
إذن هذه الاعلانات المدفوعة الاجر .. تملا جميع الباصات التي تعمل في مدينة قم..ويصعد بها عشرات الالاف يوميا..
كان في المقعد المقابل لي يجلس رجل مسن يبدو أن الحياة قد عركته..
لا أدر إن كان قد قرأ شيئا من أفكاري.. او أن ما افكر به هو يفكر به ايضا.. أو أن له غاية أخرى ..فلست مطلعا على النوايا.. المهم انه التفت الي قائلا.. هل تسمح لي بسؤال؟
أجبته تفضل..
اضاف معلقا.. لا يكن فيه احراج لك ..
قلت في نفسي .. خيرا انشاء الله .. واي سؤال سيسبب لي احراجا؟
تبسمت له وقلت تفضل..
قال:
اليس الشطرنج محرما عند علماء الشيعة..؟
الا تذكرون لنا أن فيه روايات كثيرة تحرمه بالاسم عن النبي والائمة ؟
ألا يذكره الفقهاء والمراجع في رسائلهم العملية أنه من المحرمات؟
صمت قليلا  وأجبته...
نعم صحيح، ولكن بعض الفقهاء يرون ان حرمته مختصة فيما لو كان اللعب به من باب القمار...
وظننت نفسي أنني أنهيت الموضوع ..
أجابني قائلا..
الم يذكر السيد الامام - ويقصد السيد الخميني- في المكاسب المحرمة أن حرمة الشطرنج ذاتية استنادا الى النصوص الواردة الكثيرة وليست مختصة بمورد القمار؟
أدركت أن هذا السائل.. لديه اطلاع  واسع..
وقبل أن أجيبه اضاف متسائلا..
على فرض ان بعض الفقهاء له مثل هذا الرأي.. فهل صار من اللازم فرض هذه الثقافة على كل الاخرين؟ اليس من الاجدى ان نحترم على الاقل مشاعر من يرون حرمة هذا العمل؟
صمت.. وشعرت لأول مرة أنني عاجز عن الجواب..





 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2009/07/29   ||   التصفحات : 4399



كتابة تعليق لموضوع : بين الشطرنج والقرآن .. عجزت عن الجواب
الإسم * :
الدولة * :
بريدك الالكتروني * :
عنوان التعليق * :
نص التعليق * :
 

التعليقات (عدد : 3)


• (1) - كتب : إبراهيم من : البحرين ، بعنوان : وهل أخبرته ؟ في 2010/01/21 .

شيخنا الجليل ..

هل أخبرتم سيدنا المرجع الروحاني دام بقاؤه بما رأيتم وما كان تعليقه ؟

• (2) - كتب : مؤمن من : السعودية ، بعنوان : شيخنا الجليل في 2010/06/21 .

شيخنا الكريم السلام عليكم

هل لي ان اعرف مَن من العلماء يرى جواز لعب الشطرنج ؟؟

• (3) - كتب : الشيخ مصطفى مصري العاملي من : لبنان ، بعنوان : جوابا على التعليقين في 2010/06/28 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فيما يتعلق بالتعليق الاول، فإنني لم أخبر سماحة المرجع بما رأيت ولا بما كتبت.
واما فيما يتعلق بالتعليق الثاني، فإجماع علماءنا سابقا ولاحقا على حرمته في جميع الصور.
نعم ينسب للسيد الخميني انه قال قبيل وفاته بعدم حرمته من غير رهن اذا خرج عن كونه من آلات القمار، علما أن رأيه في مباحثه الفقهية وفتاويه هو الحرمة.
ولاحقا فإن السيد الخامنيئ له فتوى تقول:
إذا لم يكن الشطرنج حاليا بنظر المكلف من آلات القمار فلا مانع من اللعب به مع عدم الرهان فيما إذا كان لغرض عقلائي ، ولكن لا وجه لادخاله إلى المدارس وتعليمه للتلاميذ بل من الأفضل التجنب عن ذلك.


كتاباتي : الشيخ مصطفى محمد مصري العاملي ©  www.kitabati.net     ||    البريد الإلكتروني : mostapha@masrilb.net    ||    تصميم ، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net