||   أهلاً بكم في كتاباتي .. زُواراً وقُرَّاء ... مع خواطرَ وذكريات .. مقالات وحكايات ..صور وتسجيلات ..أسئلة وإجابات..مع جديد الاضافات ، أدونها في هذه الصفحات .. مصطفى مصري العاملي   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر أئمة الهدى على قناة كربلاء الفضائية في الساعة الرابعة عصر كل يوم اربعاء بتوقيت كربلاء . ويعاد في الخامسة من فجر كل يوم الخميس .   ||  

حكمة الساعة :

قَالَ علي (ع)وَ ذَلِكَ أَنَّهُ قُضِيَ فَانْقَضَى عَلَى لِسَانِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ ص أَنَّهُ قَالَ يَا عَلِيُّ لَا يُبْغِضُكَ مُؤْمِنٌ وَ لَا يُحِبُّكَ مُنَافِقٌ .

البحث في الموقع :


  

الكتب :

  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  •  مناسك الحج والعمرة مع شرح وملحق استفتاءات
  • الطهارة مسائل واستفتاءات
  • كتاب التقليد والعقائد
  • شرح منهاج الصالحين، الملحقات الجزء الثالث
  • شرح منهاج الصالحين، المعاملات الجزء الثاني
  • شرح منهاج الصالحين، العبادات الجزء الاول
  • رسائل أربعين سنة

جديد الموقع :



 من أهم ما يهدى الى الميت بدقائق

 كيف يتحمل عقل الانسان العادي احداث المنايا والبلايا

 إضحك مع مغالطة ( والله العالم ) من منكري التقليد

 لا تغضبوا المتوالي.. ولو قيدته الشريعة..

 لماذا اخر الامام علي (ع) صلاة العصر وكرامة رد الشمس ؟

 كشف حقيقة خالد ابن الوليد !!

 رؤية الهلال بين العين الطبيعية والعين المسلحة

 رؤية الهلال بين اتحاد الافق و اختلاف الافق

 هل قال علي (ع) هذا الكلام ؟كلام منسوب للأمير (ع) بين الإفراط والتفريط

 هل أغاثهم علي (ع) قبل ولادته ؟

 من يعلم تأويل القرآن القطعي ؟ وهل يجب الإطلاع على التفسير الظني ؟

 الإجتهاد بين الأصوليين والإخباريين

 أصل عقيدة التشيع بين الكرامات و الاسباب والمسببات !؟

  ولعمتي مع صلاة الليل حكاية...

 هل يوجب الوباء تعقيم او غلق الاماكن المقدسة ؟

مواضيع متنوعة :



  منهجية الحوار في النهضة الحسينية ( الحلقة الاولى والثانية)

 علي عليه السلام وآية الولاية ج13- الحلقة 287

 قري عينا يا ام سامي في ليلة القدر

 تشريع النبي (ص) وتشريعات الخليفة الثاني ج5 - الحلقة 141

 موارد العصمة - سنن المعصومين الحلقة 7

 وقفات مع الامام الهادي عليه السلام - الحلقة 148

 مع دعاء اليوم الخامس والعشرين من أيام شهر رمضان المبارك

 علي عليه السلام في القرآن ج10 - الحلقة 247

  محاضرات رمضانية في الصحن الشريف للعتبة الحسينية – اليوم الثاني والعشرين

 حكايتي مع السيكارة..سأحرقها دفعة واحدة

 دور النساء في رحلة السبي - الحلقة 130

 كيف يكون العلم

 شخصية فاطمة الزهراء عليها السلام ، الحلقة 187

  من أبناء صهيون الى أبناء عائشة

 مع خطبة الزهراء ج 17- الحلقة 76

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 32

  • عدد المواضيع : 681

  • الألبومات : 5

  • عدد الصور : 36

  • التصفحات : 5498720

  • التاريخ : 10/08/2022 - 13:31

 
  • القسم الرئيسي : كتاباتي .

        • القسم الفرعي : مقالات .
2009/05/05  ||  التصفحات 8356


وصلت كما هي عادتي في أكثر الايام قبل الوقت المقرر لبحث سماحة المرجع الاستاذ السيد محمد صادق الروحاني بعد الانتهاء من بحث سماحة المرجع الاستاذ الشيخ الوحيد الخراساني.. بدأت الحسينية تمتلئ مع توافد القادمين لحضور بحث سيدنا الاستاذ.. وكان من بينهم شيخ جليل .. كبير السن.. لطيف المعشر.. من منطقة تبريز..يحرص على حفظ معاني الكلمات والمفردات .. بعدة لغات.. كان هذا الشيخ قد سألني في يوم سابق قائلا : هل يوجد معنى آخرلكلمة الجور .. غير معناه المعروف المناقض للعدل؟

2009/01/02  ||  التصفحات 7928


قبل الفين من السنين وتسع، وفي مثل هذه الليلة الباردة خرجت فتاة المعبد ماريا والتي أسماها القرآن الكريم مريم، خرجت من ذاك المعبد التي تفرغت فيه لعبادة ربها استجابة لنذر والدتها امرأة عمران التي حكى الله فيها قرآنا يبين قصتها من قبل ولادتها. لقد كانت لولادتها قصة..ولتربيتها قصة..ولحياتها قصة.. ولحملها قصة..ولوضعها قصة..وخاتمة قصصها أن كان لها مع ابنها قصة..

2007/06/05  ||  التصفحات 9937


يُحكى عن ساعة إعدام الشيخ فضل الله نوري ما يلي: عندما جاءت ساعة تنفيذ حكم الاعدام للرجل الشامخ آية الله الشيخ فضل الله النوري رحمه الله وكان الناس المغلوبون على امرهم يتفرجون على الموقف من بعد ويحول بينهم وبين منصة الاعدام رجال الشرطة. احضروا الشيخ بعمامته البيضاء وعباءته، وكان يمسك بعصاه ومحاطاً بالشرطة .. يمشي مشية الصامدين وكان الصبر يمشي متمثلاً في رجل، ثابت القدم، بارد الاعصاب، مطمئن النفس، سليم القلب.

2006/08/08  ||  التصفحات 13331


يحكي لنا التاريخ أن الله تعالى بعث الى بني اسرائيل نبيا لم يجعل له من قبل سميّا، وكان هذا النبي ابنا لنبي قد أتى ببشرى من رب السماء ﴿ يَا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلامٍ اسْمُهُ يَحْيَى لَمْ نَجْعَلْ لَهُ مِنْ قَبْلُ سَمِيّاً)(مريم:7) ﴾. وكان من ميزات يحيى عليه السلام أن منحه الله مكانة لا ينالها الا العظماء رغم صغر سنه وقبل بلوغه الحلم فخاطبه المولى القدير قائلا: ﴿يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيّاً)(مريم:12) ﴾. ويؤدي يحيى رسالة ربه الى بني اسرائيل خير أداء .. فكيف كان جزاؤه ممن أُرسل لهدايتهم؟ لقد ُقدِّم رأسه هدية الى بغي من بغايا اسرائيل..

2006/07/25  ||  التصفحات 12489


بعد أسبوعين من بدء الحرب التدميرية التي تشنها اسرائيل على لبنان، من جنوبه الاشم، جبل عامل الاغر، الى ضاحيته الشموس، مرورا بالبقاع وبعلبك ومناطق أخرى، والتي طاولت الحجر والبشر والشجر. وبعد أن غادَرت بيروتَ بالامس خائبةً رئيسةُ أركان الحرب التي سمعت من الرئيس بري رفضاً لسلة املاءاتها التي كان قد شكرها السنيورةُ لصبرها عليه في تنفيذها أثناء زيارتها السابقة فجاءت موفدة من الجنرال بوش لاملائها. وبعد الملحمة المستمرة في محيط بنت جبيل ومارون الراس يوم أمس واليوم وفي الايام السابقة، والتي ترفع الرأس، و تذكر بمعركتها قبيل الاجتياح الاول.

2006/06/22  ||  التصفحات 10386



يوم أمس الاول، يوم الثلثاء كان هناك موعد... وأيما موعد... في ذكرى ... وأيما ذكرى... في مكان ... وأيما مكان... فسمعت كلاما... وأيما كلام... لذا اخترت هذا العنوان لموضوعي هذا.. قبل ربع قرن قبل ربع قرن من الزمن، وفي تاريخ حفر مكانه في ذاكرة الايام، نعرفه في أيامنا بيوم 20 حزيران، ويعرفه الايرانيون ب31 خرداد، في ذاك اليوم، كنت أقف على السلم وأنا أرتب مكتبة الوالد، وفي نفس الوقت كان أثير المذياع ينقل لنا الاخبار عبر إذاعة مونت كارلو، والتي كان لها فعالية في تلك الفترة. وفجأة شعرت بدوار مفاجئ في رأسي و بأن الارض تدور بي ، ولم أعد متمكنا من الوقوف، وبل وحتى النزول فسقط عن ذاك السلم الى الارض تأثرا بخبر سمعته في تلك اللحظة. إنه خبر استشهاد الدكتور مصطفى جمران... أو شمران...

2006/04/11  ||  التصفحات 9212


رسالة مفتوحة الى الرئيس المصري شكرا فخامة الرئيس .. لقد وصلت الرسالة فخامة الرئيس محمد حسني مبارك، رئيس جمهورية مصر العربية . حضرة الرئيس الملهم.. بكل أسف لم أستمتع منذ يومين بسماع صوتك المهيب، في لقاءك التاريخي مع محطة (العربية) لأننا يا فخامة الرئيس لم نعد نجلس خلف المذياع من

2006/04/03  ||  التصفحات 9717


خرجت صبيحة الامس من المنزل قبل الموعد بساعة كي أصل الى الدرس مشيا بدل أن أركب السيارة، إذ أنني أفضل في أغلب الاحيان أن أمشي هذه المسافة التي تزيد عن أربعة كيلو مترات والتي تفصل بين المنزل الذي أقطن فيه وحرم السيدة المعصومة في مدينة قم.

2005/12/23  ||  التصفحات 8926


ذهبت في أحد الايام مع أخي الى موقف السيارات المتجهة من مدينة قم المشرفة الى طهران عاصمة جمهورية إيران الاسلامية. جلسنا في المقعد الخلفي للسيارة على أن ندفع أجرة ثلاث ركاب ، ووقف السائق ينتظر راكبين كي يجلسا على المقعد الامامي ، وكان هذا قبل أن يبدأ تنفيذ قرار حضر ركوب شخصين بجانب السائق على خطوط السفر خارج المدينة .


[«« البداية] « السابق | 1 | 2 | -3- |

عدد الصفحات : 3 - انت في الصفحة رقم : 3 .

كتاباتي : الشيخ مصطفى محمد مصري العاملي ©  www.kitabati.net     ||    البريد الإلكتروني : mostapha@masrilb.net    ||    تصميم ، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net