||   أهلاً بكم في كتاباتي .. زُواراً وقُرَّاء ... مع خواطرَ وذكريات .. مقالات وحكايات ..صور وتسجيلات ..أسئلة وإجابات..مع جديد الاضافات ، أدونها في هذه الصفحات .. مصطفى مصري العاملي   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر أئمة الهدى على قناة كربلاء الفضائية في الساعة الثامنة من مساء كل يوم اربعاء بتوقيت كربلاء . ويعاد في الخامسة من صباح يوم الخميس ، وفي الرابعة من عصر الجمعة.   ||  

حكمة الساعة :

قَالَ علي (ع) الشَّفِيعُ جَنَاحُ الطَّالِبِ .

البحث في الموقع :


  

الكتب :

  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  •  مناسك الحج والعمرة مع شرح وملحق استفتاءات
  • الطهارة مسائل واستفتاءات
  • كتاب التقليد والعقائد
  • شرح منهاج الصالحين، الملحقات الجزء الثالث
  • شرح منهاج الصالحين، المعاملات الجزء الثاني
  • شرح منهاج الصالحين، العبادات الجزء الاول
  • رسائل أربعين سنة

جديد الموقع :



 المرض القاتل؟

 علي عليه السلام في القرآن ج4 - الحلقة 241

 علي عليه السلام في القرآن ج3 - الحلقة 240

 علي عليه السلام في القرآن ج2 - الحلقة 239

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج8- الحلقة 237

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج7 - الحلقة 236

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج6 - الحلقة 235

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج5 - الحلقة 234

  علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج4- الحلقة 233

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج3- الحلقة 232

  سقطت ورقة التين، وانكشف القناع، وبانت عورات الاعراب..

 المهدي ع وتوحيده لأتباع الديانات السماوية - الحلقة 231

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج2- الحلقة 230

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج1- الحلقة 229

 علي عليه السلام وآية الإنذار ج2 - الحلقة 228

مواضيع متنوعة :



  سلام عليك يا اختاه...

 طق شرش الحياء

 علي عليه السلام في القرآن ج4 - الحلقة 241

 تأملات في خصائص الإمام الحسين عليه السلام-الحلقة 151

 مع خطبة الزهراء ج 13- الحلقة 70

 مشكلة بين الورثة ج2- الحلقة 19

 علي عليه السلام ومبيته على فراش النبي (ص) ج2- الحلقة 230

 ما لم يقله نصر الله وبري ..عن أخبث صفقة في التاريخ

 مع خطبة الزهراء ج 14- الحلقة 71

 أهي لقاءات الحنين.. أم لقاءات الوداع.. رحلت باكرا يا عبد الكريم

 وقفات مع ايام الاربعين ، الحلقة 170

 الدراسات الحوزوية والأكاديمية ج3- الحلقة 22

 موقف الصحابة من الخليفة الاول ج 1- الحلقة 46

 مع دعاء اليوم الخامس من ايام شهر رمضان المبارك

 علي في حجر النبي ج2 - الحلقة 219

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 28

  • عدد المواضيع : 490

  • الألبومات : 5

  • عدد الصور : 36

  • التصفحات : 2607728

  • التاريخ : 22/09/2017 - 10:51

 
  • القسم الرئيسي : كتاباتي .

        • القسم الفرعي : الى كربلاء .

              • الموضوع : رحلتي الى أعظم حجّ في التاريخ .. الى كربلاء- الحلقة العاشرة ( في مسجد الكوفة أيضا) .

رحلتي الى أعظم حجّ في التاريخ .. الى كربلاء- الحلقة العاشرة ( في مسجد الكوفة أيضا)

الحلقة العاشرة.. في مسجد الكوفة ايضا

سنتجاوز الان وسط المسجد متخطين مكان سفينة نوح.. أتأمل الفن الهندسي الجديد الذي يظهر مكان السفينة، وأتحسّر على تلك الصورة التي غدت في ذاكرتي من التاريخ.. ستغيب تلك الصورة التي ارتسمت في ذاكرتي امام الاجيال الجديدة.

 
المحطة الخامسة: مقام النبي محمد (ص)
نتجه من البركة ( مكان السفينة)  نحو القبلة الى محطة أخرى من المحطات التي علينا ان نعرج نحوها إنها مقام نبينا محمد (ص).. إنها دكّة المعراج و بجانبها عمود الصلاة.
قف هنا أيها القلب واخشع خشوعاً لا يدانيه خشوع..
هلا عرفت أي مكان هو هذا الذي نقف عنده؟
أية بقعة هي تلك التي تظهر أمامنا؟
إن خاتم الانبياء صلى الله عليه وآله يطلب من جبرائيل ان يستأذن رب العزة كي ينزل من على البراق في هذا المكان ليصلي فيه ركعتين...!!
ما أعظمه من مكان.. وما أعظم من حلَّ فيه ..
محمدٌ المتجه نحو سدرة المنتهى ..الى قاب قوسين أو أدنى .. يستأذن كي يصلي في هذا المكان..!!
هل هناك من تعابير يمكن ان تفي هذا المكان حقه..؟
يخرس البلغاء.. وتصمت الافواه..
هنا قلب مسجد الكوفة .. وليس من كلام ككلامه عليه السلام عندما قال ..
وَ لَوْ عَلِمَ النَّاسُ مَا فِيهِ مِنَ الْفَضْلِ لَأَتَوْهُ حَبْواً..
ويتوقف القلم عن الكتابة..
نصلي المأثورَ وندعوا بالمأثور.. ولا ننسى التقدم قليلا نحو محطة أخرى.
 
المحطة السادسة: مقام جبرائيل.
مرافق الصادق الامين، أمين الوحي جبرائيل حلَّ في هذا المكان المجاور للمكان الذي صلى فيه رسول الله (ص) ..
لا ندر إن كان قد صلى قبل ذلك او بعده.. كم مرة صلى هنا .. ومع من ؟
ما نعرفه أن هذا هو مقام جبرائيل..
أية رمزية يحملها هذا المكان؟ الذي عرفناه مما أخبرنا به الائمة الابرار..
ما علينا سوى ان نصلي ما ورد، وندعوا بما ورد قبل أن نتابع الى مكان يحمل رمزية أخرى ..
 
المحطة السابعة: مقام أبينا آدم.
إننا الان أمام مقام أبي البشر نبي الله آدم (ع) فيما كان يطلق عليه الاسطوانة السابعة وقد وردت روايات كثيرة في فضلها وفضل الصلاة عندها وهو المقام الذي وفق الله تعالى فيه آدم  للتوبة ويقع على يمين محراب الإمام على الجهة اليسرى منه.
نستذكر في هذه المحطة صورة أبينا الذي خلقه الله تعالى من صلصال من حمأ مسنون.
نستذكر صورة من جعله الله خليفة في الارض.. من أسْجَدَ له ملائكته..كل ملائكته.. من الكروبيين، والمقربين..
نستذكر تلك الصورة التي ظهرت فيها حقيقة الحَسد والغيرة في مخلوق كان يعيش بين الملائكة كأحدهم..
إنه إبليس الذي كان يلقب بطاووس الملائكة.. وفي لحظة.. خلع هذا الثوب الذي لبسه لأكثر من سبعين ألف عام... وأعلن تمرده ورفضه الامر الالهي قائلا:
 أأسجد لمن خلقت طينا!! أنا خير منه خلقتني من نار وخلقته من طين..
وهل أحد عبد الله  كعبادة ابليس؟
وهل أن أبليس ليس مؤمنا بخالقه؟ أو أنه منكر لخالقه؟
بالطبع كلا.. انه مؤمن به ولكنه متمرد على الاطاعة .. وليس على كل اطاعة ، بل على الاطاعة التي لا تنسجم مع هوى نفسه وغروره.
لقد تغلبت "الأنا" في ذات ابليس فحولته شيطاناً.. وهو الجني الذي عاش مع الملائكة..
فكم حولت هذه " الأنا" من ولد آدم الى شياطين.. لا يملكون عشر معشار ما يملكه ابليس..
 لقد هبط أبونا آدم من الجنة ودفع ثمنا باهظا قبل أن يكتشف حجم الشيطنة التي ولدتها حالة الحسد عند ابليس.. وليتعرف على حجم خطرها المحدق بذريته في الارض.. والتي سرعان ما انتقلت اليهم.. ففتك قابيل بهابيل.. وابتدأ الصراع المستمر الى يوم يبعثون..
هنا نستذكر بعض هذه المحطات عندما نزور أبينا آدم فنقول:
بِسْمِ الله وَبِالله وَعَلى مِلَّةِ رَسُولِ الله صَلّى الله عَلَيهِ وَآلِهِ وَلا إِلهَ إِلاّالله مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللهِ.
السَّلامُ عَلى أَبِينا آدَمَ وَاُمِّنا حَوَّاءَ.
السَّلامُ عَلى هابِيلَ المَقْتُولِ ظُلْما وَعُدْوانا عَلى مَواهِبِ الله وَرِضْوانِهِ.
السَّلامُ عَلى شِيثٍ صَفْوَةِ الله الُمْختارِ الاَمِينِ وَعلى الصَّفْوَةِ الصَّادِقِينَ مِنْ ذُرِّيَّتِهِ الطَّيِّبِينَ أَوَّلِهِمْ وَآخِرِهِمْ.
السَّلامُ عَلى إِبْراهِيمَ وَإِسْماعِيلَ وَإِسْحاقَ وَيَعْقُوبَ وَعَلى ذُرِّيَّتِهِمُ المُخْتارِينَ.
السَّلامُ عَلى مُوسى كَلِيمِ اللهِ.
 السَّلامُ عَلى عِيْسى رُوحِ اللهِ.
السَّلامُ عَلى مُحَمَّدٍ بْنِ عَبْدِ الله خاتَمِ النَّبِيِّينَ.
السَّلامُ عَلى أَمِيرِ المُؤْمِنِينَ وَذُرِّيَّتِهِ الطَيِّبِينَ وَرَحْمَةُ الله وَبَرَكاتُهُ.
السَّلامُ عَلَيْكُمْ فِي الأوَّلِينَ السَّلامُ عَلَيْكُمْ فِي الآخِرِينَ.
السَّلامُ عَلى فاطِمَةَ الزَّهْراءِ.
 السَّلامُ عَلى الأَئِمَّةِ الهادِينَ شُّهداء الله عَلى خَلْقِهِ.
السَّلامُ عَلى الرَّقِيبِ الشَّاهِدِ عَلى الاُمَمِ للهِ رَبِّ العالَمِينَ.
 
في هذه الفقرات نستذكر كل محطات التاريخ ما سلف وما سيأتي..
نصلي هنا أربعركعات نقرأ في الأولى الحمد والقدر إِنَّا أَنْزَلْناهُ، وفي الثانية الحمد والصمد  قُلْ هُوَ الله أَحَد، وفي الثالثة والرابعة مثل ذلك، وبعدها نسبح بتسبيح الزهراء عليها السلام التي يقول عنها الامام الصادق عليه السلام إنها بعد كل صلاة أحب إليه من صلاة ألف ركعة..
 
ندعو ببعض الادعية المأثورة و نختم دعاءنا بالسجود ونقول:
يامَنْ يَقْدِرُ عَلى حَوائِج السَّائِلينَ وَيَعْلَمُ ما فِي ضَمِيرِ الصَّامِتِينَ يامَنْ لايَحْتاجُ إِلى التَّفْسِيرِ يامَنْ يَعْلَمُ خائِنَةَ الاَعْيُنِ وَماتُخْفِي الصُّدُورُ يامَنْ أَنْزَلَ العَذابَ عَلى قَوْمِ يُونُسَ وَهُوَ يُرِيدُ أَنْ يُعَذِّبَهُمْ، فَدَعَوْهُ وَتَضَرَّعُوا إِلَيْهِ فَكَشَفَ عَنْهُمْ العَذابَ وَمَتَّعَهُمْ إِلى حِينٍ، قَدْ تَرى مَكانِي وَتَسْمَعُ دُعائِي وَتَعْلَمُ سِرِّي وَعَلانِيَّتِي وَحالِي صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍوَآلِ مُحَمَّدٍ وَاكْفِنِي ماأَهَمَّنِي مِنْ أَمْرِ دِينِي وَدُنْيايَ وَآخِرَتِي.
ثم نردد "سبعين مرة: ياسَيِّدِي.
وبعد السجود نقول: يارَبِّ أَسْأَلُكَ بَرَكَةَ هذا المَوْضِعِ وَبَرَكَةَ أَهْلِهِ وَأَسْأَلُكَ أَنْ تَرْزُقَنِي مِنْ رِزْقِكَ رِزْقاً حَلالاً طَيِّباً تَسُوقُهُ إِلَيَّ بِحَوْلِكَ وَقُوَّتِكَ وَأَنا خائِضٌ فِي عافِيَةٍ ياأَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.
 
المحطة الثامنة: مقام زين العابدين.
نتجه من مقام أبينا آدم (ع) الى مقام زَيْنِ الْعَابِدِينَ (ع) عِنْدَ الْأُسْطُوَانَةِ الثَّالِثَةِ ويقع أمام مقام نوح (ع) ويحاذي هذا المقام من ناحية القبلة دكة باب أمير المؤمنين،فماذاعلينا أن نفعل هنا؟
نصَلِّي رَكْعَتَيْنِ نقْرَأُ فِيهِمَا الْحَمْدَ وَ مَهْمَا أَرَدْنا ثم نقرأ الدعاء التالي‏:
اللَّهُمَّ إِنَّ ذُنُوبِي قَدْ كَثُرَتْ وَ لَمْ يَبْقَ لَهَا إِلَّا رَجَاءُ عَفْوِكَ وَ قَدْ قَدَّمْتُ آلَةَ الْحِرْمَانِ إِلَيْكَ فَأَنَا أَسْأَلُكَ اللَّهُمَّ مَا لَا أَسْتَوْجِبُهُ وَ أَطْلُبُ مِنْكَ مَا لَا أَسْتَحِقُّهُ.
اللَّهُمَّ إِنْ تُعَذِّبْنِي فَبِذُنُوبِي وَ لَمْ تَظْلِمْنِي شَيْئاً وَ إِنْ تَغْفِرْ لِي فَخَيْرُ رَاحِمٍ أَنْتَ يَا سَيِّدِي.
اللَّهُمَّ أَنْتَ أَنْتَ وَ أَنَا أَنَا، أَنْتَ الْعَوَّادُ بِالْمَغْفِرَةِ وَ أَنَا الْعَوَّادُ بِالذُّنُوبِ وَ أَنْتَ الْمُتَفَضِّلُ بِالْحِلْمِ وَ أَنَا الْعَوَّادُ بِالْجَهْلِ.
اللَّهُمَّ فَإِنِّي أَسْأَلُكَ يَا كَنْزَ الضُّعَفَاءِ يَا عَظِيمَ الرَّجَاءِ يَا مُنْقِذَ الْغَرْقَى يَا مُنْجِيَ الْهَلْكَى يَا مُمِيتَ الْأَحْيَاءِ يَا مُحْيِيَ الْمَوْتَى.
أَنْتَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ أَنْتَ الَّذِي سَجَدَ لَكَ شُعَاعُ الشَّمْسِ وَ نُورُ الْقَمَرِ وَ ظُلْمَةُ اللَّيْلِ وَ ضَوْءُ النَّهَارِ وَ خَفَقَانُ الطَّيْرِ.
فَأَسْأَلُكَ اللَّهُمَّ يَا عَظِيمُ بِحَقِّكَ يَا كَرِيمُ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِهِ الصَّادِقِينَ وَ بِحَقِّ مُحَمَّدٍ وَ آلِهِ الصَّادِقِينَ عَلَيْكَ.
وَ بِحَقِّكَ عَلَى عَلِيٍّ وَ بِحَقِّ عَلِيٍّ عَلَيْكَ.
وَ بِحَقِّكَ عَلَى فَاطِمَةَ وَ بِحَقِّ فَاطِمَةَ عَلَيْكَ.
وَ بِحَقِّكَ عَلَى الْحَسَنِ وَ بِحَقِّ الْحَسَنِ عَلَيْكَ.
وَ بِحَقِّكَ عَلَى الْحُسَيْنِ وَ بِحَقِّ الْحُسَيْنِ عَلَيْكَ، فَإِنَّ حُقُوقَهُمْ مِنْ أَفْضَلِ إِنْعَامِكَ عَلَيْهِمْ.
وَ بِالشَّأْنِ الَّذِي لَكَ عِنْدَهُمْ وَ بِالشَّأْنِ الَّذِي لَهُمْ عِنْدَكَ.
صَلِّ يَا رَبِّ عَلَيْهِمْ صَلَاةً دَائِمَةً مُنْتَهَى رِضَاكَ، وَ اغْفِرْ لِي بِهِمُ الذُّنُوبَ الَّتِي بَيْنِي وَ بَيْنَكَ وَ أَتْمِمْ نِعْمَتَكَ عَلَيَّ كَمَا أَتْمَمْتَهَا عَلَى آبَائِي مِنْ قَبْلُ، يَا  كهيعص (كاف هاء يا عين صاد).
اللَّهُمَّ كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ فَاسْتَجِبْ لِي دُعَائِي فِيمَا سَأَلْتُكَ.
 
المحطة التاسعة: مقام نوح (ع)
قبل أن نصل الى مقام أمير المؤمنين نعرج على مقام نبي الله نوح(ع) ويسمى بباب الفرج ويقع في الزاوية الغربية الجنوبية للمسجد وهو البيت الذي صنع فيه السفينة .
نصلي فيه ركعتين كما هي الحال في معظم هذه المحطات.. نقرأ بعض الادعية.. نعود الى عمق التاريخ.. هنا في هذا المكان كان نوح عليه السلام ..
وَ يَصْنَعُ الْفُلْكَ وَ كُلَّما مَرَّ عَلَيْهِ مَلَأٌ مِنْ قَوْمِهِ سَخِرُوا مِنْهُ قالَ إِنْ تَسْخَرُوا مِنَّا فَإِنَّا نَسْخَرُ مِنْكُمْ كَما تَسْخَرُونَ..
 لقد سخروا من نوح..وسخر منهم.. واستمر في عمله الى أن أكمل بناء تلك السفينة .... وجاءه الامر..
فَإِذا جاءَ أَمْرُنا وَ فارَ التَّنُّورُ فَاسْلُكْ فيها مِنْ كُلٍّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَ أَهْلَكَ إِلاَّ مَنْ سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ مِنْهُمْ وَ لا تُخاطِبْني‏ فِي الَّذينَ ظَلَمُوا إِنَّهُمْ مُغْرَقُونَ.
نعم إننا في مقام الاب الثاني للبشرية والذي ابتلاه الله رغم طول عمره.. بزوجته وابنه.. ويا له من ابتلاء..
الف سنة إلا خمسين عاما وهو يبني السفينة .. زوجته كانت من الغابرين.. ابنه كان من الهالكين.. كان الله في عون النبيين..
نستذكر هذه المعاني قبل ان نقترب الى مكان آخر له رمزية ليست كمثلها رمزية.
 
 المحطة العاشرة: دكة باب أمير المؤمنين
نحن الآن أمام دَكَّةِ بَابِ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (ع) وهي الصّفَّة الواقعة مما يلي باب الجامع من دار أميرالمؤمنين (ع) ، هذا المكان الذي يفصل بين محراب أمير المؤمنين (ع) وبين منزله.
ماذا علينا أن نفعل؟
وهل من شيء ابلغ من الدعاء..
اللّهُمَّ إِنِّي حَلَلْتُ بِساحَتكَ لِعِلْمِي بِوِحْدانِيَّتِكَ وَصَمَدانِيَّتِكَ وَأَنَّهُ لاقادِرَ عَلى قَضاء حاجَتِي غَيْرُكَ وَقَدْ عَلِمْتُ يارَبِّ أَنَّهُ كُلَّما شاهَدْتُ نِعْمَتَكَ عَلَيَّ اشْتَدَّتْ فاقَتِي إِلَيْكَ،وَقدْ طَرَقَنِي يارَبِّ مِنْ مُهمِّ أَمْرِي ما قَدْ عَرَفْتَهُ لاَنَّكَ عالِمٌ غَيْرُ مُعَلَّمٍ، وَأَسْأَلُكَ بِالاِسْم‌ِالَّذِي وَضَعْتَهُ عَلى السَّماواتِ فَانْشَقَّتْ وَعَلى الأَرَضِينَ فَانْبَسَطَتْ وَعَلى النُّجُومِ فَانْتَشَرَتْ وَعَلى الجِبالِ فَاسْتَقَرَّتْ، وَأَسْأَلُكَ بِالاِسْم‌ِ الَّذِي جَعَلْتَهُ عِنْدَ مُحَمَّدٍ وَعِنْدَ عَلِيٍّ وَعِنْدَ الحَسَنِ وَعِنْدَ الحُسَيْنِ وَعِنْدَالأَئِمَّةِ كُلِّهِمْ صَلَواتُ الله عَلَيْهِمْ أَجْمَعِينَ، أَنْ تُصَلِّيَ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَأَنْ تَقْضِي لِي يارَبِّ حاجَتِي وَتُيَسِّرَعَسِيرَها وَتَكْفِيَنِي مُهِمَّها وَتَفْتَحَ لِي قُفْلَها ؛ فَإِنْ فَعَلْتَ ذلِكَ فَلَكَ الحَمْدُ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَلَكَ الحَمْدُ غَيْرُ جائِرٍ فِيحُكْمِكَ وَلا خائِفٍ فِي عَدْلِك.
فهل نكتفي بهذا الدعاء؟ بالطبع كلا.. إذ لا بد لنا من أن نعيش العبودية الحقة في سلوكنا.. فما علينا إلا أن نضع الخد الايمن على الأَرض ونقول:
 اللّهُمَّ إِنَّ يُونُسَ بْنَ مَتّى عَلَيْهِ السَّلامُ عَبْدَكَ وَنَبِيَّكَ دَعاكَ فِي بَطْنِ الحُوتِ فَاسْتَجَبْتَ لَهُ وَأَنا أَدْعُوكَ فَاسْتَجِبْ لِي بِحَقِّ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ.
يا الهي.. ها أنذا استذكر دعاء يونس في بطن الحوت..
لقد استذكرته يوما في ساعة العسرة.. وأنا أغرق في الماء.. نعم كان ذلك منذ حوالي عشر سنين.. عندها كتبت مقالتي:
لقد سبحت ربي في ذاك اليوم فأعادني الى الحياة كما أعاد يونس الى اليابسة..
فليست حكاية يونس سوى أنموذج يمكنها أن تتكرر بأشكال مختلفة ..
نعم:
اللّهُمَّ إِنَّكَ أَمَرْتَ بِالدُّعاءِ وَتَكَفَّلْتَ بِالإِجابَةِ وَأَنا أَدْعُوكَ كَما أَمَرْتَنِي فَصَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَاسْتَجِبْ لِي كَما وَعَدْتَنِي ياكَرِيمُ.
لا استطيع أن أحبس دمعتي فأعود إلى السجود وأقول:
يامُعِزَّ كُلِّ ذَلِيلٍ وَيامُذِلَّ كُلِّ عَزِيزٍ تَعْلَمُ كُرْبَتِي فَصَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ وَفَرِّجْ عَنِّي ياكَرِيمُ .
 بعد هذه الادعية علينا أن نصلي أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ نتبعها بالتسبيح ثم نكرر الدعاء:
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ وَ اقْضِ حَاجَتِي يَا اللَّهُ يَا مَنْ لَا يَخِيبُ سَائِلُهُ وَ لَا ينفذ [يَنْفَدُ] نَائِلُهُ يَا قَاضِيَ الْحَاجَاتِ يَا مُجِيبَ الدَّعَوَاتِ يَا رَبَّ الْأَرَضِينَ وَ السَّمَاوَاتِ يَا كَاشِفَ الْكُرُبَاتِ يَا وَاسِعَ الْعَطِيَّاتِ يَا دَافِعَ النَّقِمَاتِ يَا مُبَدِّلَ السَّيِّئَاتِ حَسَنَاتٍ عُدْ عَلَيَّ بِطَوْلِكَ وَ فَضْلِكَ وَ إِحْسَانِكَ وَ اسْتَجِبْ دُعَائِي فِيمَا سَأَلْتُكَ وَ طَلَبْتُ مِنْكَ بِحَقِّ نَبِيِّكَ وَ وَصِيِّكَ وَ أَوْلِيَائِكَ الصَّالِحِينَ.
وتنتابنا رجفة من خشوع.. سنصل الان الى قلب مسجد الكوفة.. إنه المحراب.
 
المحطة الحادية عشرة محراب مسجد الكوفة                
يا لك من محراب صلى فيك خاتم الاوصياء..
يا لك من محراب انهمرت فيك دموع أمير المؤمنين وهو يبكي من خشية الله..
يا لك من محراب سالت فيك الدماء من رأس ابي حسن..
أية فجيعة حلت بك يا محراب مسجد الكوفة.. والتي جعلت جبرائيل ينادي بَيْنَ السَّمَاءِ وَ الْأَرْضِ بِصَوْتٍ يَسْمَعُهُ كُلُّ مُسْتَيْقِظٍ:
 تَهَدَّمَتْ وَ اللَّهِ أَرْكَانُ الْهُدَى وَ انْطَمَسَتْ وَ اللَّهِ نُجُومُ السَّمَاءِ وَ أَعْلَامُ التُّقَى وَ انْفَصَمَتْ وَ اللَّهِ الْعُرْوَةُ الْوُثْقَى قُتِلَ ابْنُ عَمِّ مُحَمَّدٍ الْمُصْطَفَى قُتِلَ الْوَصِيُّ الْمُجْتَبَى قُتِلَ عَلِيٌّ الْمُرْتَضَى قُتِلَ وَ اللَّهِ سَيِّدُ الْأَوْصِيَاءِ قَتَلَهُ أَشْقَى الْأَشْقِيَاء..
ها نحن الان امام محراب مسجد الكوفة والذي يقع بجانب مقام النبي نوح عليه السلام وهو المكان الذي استشهد فيه الإمام علي عليه السلام بيد أشقى الأولين والآخرِين عبد الرحمن بن ملجم لعنه الله.
هنا نادى علي عليه السلام: فُزْتُ وَ رَبِّ الْكَعْبَة.
لو توسع البناء حول هذا المكان.. وغابت تلك الرخامة الخضراء التي كانت في هذا المكان.. ويقف الزوار الان  في صف طويل كي يصلوا الى هذا المكان لينعموا بقبلة تدل على الحب، والمودة والانتماء لنهج سيد الوصيين..
وبالتالي فإن صلاتنا لن تكون عند المحراب بل في المكان المجاور له..
نصلي هنا ركعتين وبعد هاتين الركعتين علينا أن نقرأ الدعاء التالي:
يامَنْ أَظْهَرَ الجَمِيلَ وَسَتَرَ القَبِيحَ يامَنْ لَمْ يُؤَاخِذْ بِالجَرِيرَةِ وَلَمْ يَهْتِكِ السِّتْرَ وَالسَّرِيرَةَ ياعَظِيمَ العَفْوِ ياحَسَنَ التَّجاوُزِ ياواسِعَ المَغْفِرَةِ ياباسِطَ اليَّدَيْنِ بِالرَّحْمَةِ ياصاحِبَ كُلِّ نَجْوى يامُنْتَهى كُلِّ شَكْوى ياكَرِيمَ الصَّفْحِ ياعَظِيمَ الرَّجاءِ ياسَيِّدِي صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَافْعَلْ بِي ماأَنْتَ أَهْلُهُ ياكَرِيمُ.
فهل نكتفي هنا بهذا الدعاء وبهاتين الركعتين .. بالطبع كلا.. فهنا نستذكر أحبتنا من الاحياء والاموات.. ممن نرغب بأن نخصهم بهدية خاصة.. نصلي ركعتين ونهدي ثوابها لمن نرغب..
ثم يذهب بنا الخيال بعيدا..
في هذا المحراب كان لعلي عليه السلام مناجاة.. تدمع أثناء سماعها العين ويبكي القلب.. إنها مناجاة أمير المؤمنين عليه السلام .. طالما كنت أستيقظ ايام طفولتي في النجف الاشرف على صوت والدي يقرأ هذا الدعاء قبل صلاة الفجر..
وها انذا اليوم برفقة والدي وابني واخي نأتي من بلدان شتى لنجتمع معا في هذا المكان..
وهل من مكان لقراءتها افضل من هذا المكان؟
مناجاة أمير المؤمنين (عليه السلام)
اللّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الأمانَ يَوْمَ لا يَنْفَعُ مالٌ وَلا بَنُونَ إِلاّ مَنْ أَتى الله بِقَلْبٍ سَلِيمٍ.
وأَسْأَلُكَ الأمانَ يَوْمَ يَعضُّ الظَّالِمُ عَلى يَدَيْهِ يَقُولُ: يالَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً.
وَأَسْأَلُكَ الاَمانَ يَوْمَ يُعْرَفُ المُجْرِمُونَ بِسِيماهُمْ فَيُؤْخَذُ بِالنَّواصِي وَالأقْدامِ.
وَأَسْأَلُكَ الاَمانَ يَوْمَ لايَجْزِي وَالِدٌ عَنْ وَلَدِهِ وَلامَوْلُودٌ هُوَ جازٍ عَنْ وَالِدِهِ شَيْئاً إِنَّوَعْدَ الله حَقُّ.
وَأَسْأَلُكَ الاَمانَ يَوْمَ لايَنْفَعُ الظَّالِمِينَ مَعْذِرَتُهُمْ وَلَهُمْ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ.
وأَسْأَلُكَ الأمانَ يَوْمَ لا تَمْلِكُ نَفْسٌ لِنَفْسٍ شَيْئاً وَالأمْرُ يَوْمَئِذٍ للهِ.
وَأَسْأَلُكَ الأمانَ يَوْمَ يَفِرُّ المَرءُ مِنْ أَخِيهِ وَاُمِّهِ وَأَبِيهِ وَصاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ لِكُلِّ امْرِيٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ.
وَأَسْأَلُكَ الاَمانَ يَوْمَ يَوَدُّ المُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ وَصاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْوِيهِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ جَميعاً ثُمَّ يُنْجِيهِ كَلاًّ إِنَّها لَظى نَزَّاعَةً لِلْشَّوى.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ المَوْلى وَأَنا العَبْدُ وَهَلْ يَرْحَمُ العَبْدُ إِلاّ المَوْلى.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ المالِكُ وَأَنا المَمْلُوكُ وهَلْ يَرْحَمُ المَمْلُوكَ إِلاّ المالِكُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ العَزِيزُ وَأَنا الذَّلِيلَ وَهَلْ يَرْحَمُ الذَّلِيلَ إِلاّ العَزِيزُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الخالِقُ وَأَنا المَخْلُوقُ وَهَلْ يَرْحَمُ المَخْلُوقَ إِلاّ الخالِقُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ العَظِيمُ وَأَنا الحَقِيرُ وهَلْ يَرْحَمُ الحَقِيرُإِلاّ العَظِيمُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ القَوِيُّ وَأَنا الضَّعِيفُ وَهَلْيَرْحَمُ الضَّعِيفَ إِلاّ القَوِيُّ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الغَنِيُّ وَأَنا الفَقِيرُ وَهَلْ يَرْحَمُ الفَقِيرَ إِلاّ الغَنِيُّ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ المُعْطِي وَأَنا السَّائِلُ وَهَلْ يَرْحَمُ السَّائِلُ إِلاّ المُعْطِي.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الحَيُّ وَأَنا المَيِّتُ وَهَلْ يَرْحَمُ المَيِّتَ إِلاّالحَيُّ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الباقِي وَأَنا الفانِي وَهَلْ يَرْحَمُ الفانِيَ إِلاّ الباقِي.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الدَّائِمُ وَأَنا الزَّائِلُ وَهَلْ يَرْحَمُ الزَّائِلَ إِلاّ الدَّائِمُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الرَّازِقُ وَأَنا المَرْزُوقُ وَهَلْ يَرْحَمُ المَرْزُوقَ إِلاّ الرَّازِقُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الجَوادُ وَأَنا البَخِيلُ وهَلْ يَرْحَمُ البَّخِيلَإِلاّ الجَوادُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ المُعافِي وَأَنا المُبْتَلى وَهَلْ يَرْحَمُ المُبْتَلى إِلاّ المُعافِي.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الكَبِيرُ وَأَناالصَّغِيرُ وَهَلْ يَرْحَمُ الصَّغِيرَ إِلاّ الكَبِيرُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الهادِي وَأَنا الضَّالُّ وهَلْ يَرْحَمُ الضَّالَ إِلاّ الهادِي.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الرَّحْمنُ وَأَنا المَرْحُومُ وَهَلْ يَرْحَمُ المَرْحُومَ إِلاّ الرَّحْمنُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ السُّلْطانُ وَأَنا المُمْتَحَنُ وَهَلْ يَرْحَمُ المُمْتَحَنَ إِلاّ السُلْطانُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الدَّلِيلُ وَأَنا المُتَحَيِّرُ وَهَلْ يَرْحَمُ المُتَحَيِّرَ إِلاّ الدَّلِيلُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الغَفُورُ وَأَنا المُذْنِبُ وَهَلْ يَرْحَمُالمُذْنِبَ إِلاّ الغَفُورُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الغالِبُ وَأَناالمَغْلُوبُ وَهَلْ يَرْحَمُ المَغْلُوبَ إِلاّ الغالِبُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ الرَّبُّ وَأَنا المَرْبُوبُ وَهَلْ يَرْحَمُ المَرْبُوبَ إِلاّ الرَّبُّ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ أَنْتَ المُتَكَبِّرُ وَأَنا الخاشِعُ وَهَلْ يَرْحَمُ الخاشِعَ إِلاّ المُتَكَبِّرُ.
 مَوْلايَ يامَوْلايَ ارْحَمْنِي بِرَحْمَتِكَ وَارْضَ عَنِّي بِجُودِكَ وَكَرَمِكَ وَفَضْلِكَ ياذا الجُودِ وَالاِحْسانِ وَالطَّوْلِ وَالامْتِنانِ بِرَحْمَتِكَ ياأَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.
 
المحطة الثانية عشرة: مقام الامام الصادق.
قبل أن ننهي برنامجنا داخل مسجد الكوفة نعرج على مقام الامام الصادق (ع) الى الجهة الشرقية من المسجد والذي يفصله جدار عن ضريح مسلم بن عقيل رضوان الله عليه.
وفي هذا المسجد الذي كان يجتمع فيه تسعماية رجل من شيوخ الحديث كل يقول: حدثني جعفر بن محمد..
لقد بلغ رواة الحديث عن صادق أهل البيت عليه السلام ممن تلقوا العلم عنه في هذا المسجد زهاء أربعة آلاف محدث..
كم هو التراث الذي اغنى الامة من فيض عطاءه؟
ماذا عندنا لو لم يصلنا تراث الامام الصادق عليه السلام؟؟
عندما نسبت المذاهب في الاسلام الى اشخاص نسبنا نحن الشيعة الى جعفر بن محمد الصادق.. حتى صارت تسمية الجعفرية علما يدل على شيعة علي عليه السلام..
 سنكتفي هنا بصلاة ركعتين وقراءة هذا الدعاء:
 يَا صَانِعَ كُلِّ مَصْنُوعٍ وَ يَا جَابِرَ كُلِّ كَسِيرٍ وَ يَا حَاضِرَ كُلِّ مَلَإٍ وَ يَا شَاهِدَ كُلِّ نَجْوَى وَ يَا عَالِمَ كُلِّ خَفِيَّةٍ وَ يَا شَاهِداً غَيْرَ غَائِبٍ وَ يَا غَالِباً غَيْرَ مَغْلُوبٍ وَ يَا قَرِيباً غَيْرَ بَعِيدٍ وَ يَا مُونِسَ كُلِّ وَحِيدٍ وَ يَا حَيُّ حِينَ لَا حَيَّ غَيْرُهُ وَ يَا مُحْيِيَ الْمَوْتَى وَ مُمِيتَ الْأَحْيَاءِ الْقَائِمَ عَلى‏ كُلِّ نَفْسٍ بِما كَسَبَتْ لَا إِلَهَ‏ إِلَّا أَنْتَ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ.
وننهي بهذا أعمال مسجد الكوفة قبل ان ننتقل الى ما يجاوره
وللحديث تتمة
 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2009/06/03   ||   التصفحات : 5316



كتابة تعليق لموضوع : رحلتي الى أعظم حجّ في التاريخ .. الى كربلاء- الحلقة العاشرة ( في مسجد الكوفة أيضا)
الإسم * :
الدولة * :
بريدك الالكتروني * :
عنوان التعليق * :
نص التعليق * :
 

كتاباتي : الشيخ مصطفى محمد مصري العاملي ©  www.kitabati.net     ||    البريد الإلكتروني : mostapha@masrilb.net    ||    تصميم ، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net