||   أهلاً بكم في كتاباتي .. زُواراً وقُرَّاء ... مع خواطرَ وذكريات .. مقالات وحكايات ..صور وتسجيلات ..أسئلة وإجابات..مع جديد الاضافات ، أدونها في هذه الصفحات .. مصطفى مصري العاملي   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر أئمة الهدى على قناة كربلاء الفضائية في الساعة الثامنة من مساء كل يوم اربعاء بتوقيت كربلاء . ويعاد في الخامسة من صباح يوم الخميس .   ||  

حكمة الساعة :

قَالَ علي (ع) الْغِنَى فِي الْغُرْبَةِ وَطَنٌ وَ الْفَقْرُ فِي الْوَطَنِ غُرْبَةٌ .

البحث في الموقع :


  

الكتب :

  •  مناسك الحج والعمرة مع شرح وملحق استفتاءات
  • الطهارة مسائل واستفتاءات
  • كتاب التقليد والعقائد
  • شرح منهاج الصالحين، الملحقات الجزء الثالث
  • شرح منهاج الصالحين، المعاملات الجزء الثاني
  • شرح منهاج الصالحين، العبادات الجزء الاول
  • رسائل أربعين سنة

جديد الموقع :



 الزهراء - الحلقة 143

 تشريع النبي (ص) وتشريعات الخليفة الثاني ج6 - الحلقة 142

 تشريع النبي (ص) وتشريعات الخليفة الثاني ج5 - الحلقة 141

 تشريع النبي (ص) وتشريعات الخليفة الثاني ج1 - الحلقة 137

 حليمة السعدية مرضعة النبي (ص) - الحلقة 136

 من كرامات الرسول (ص) - الحلقة 135

 معاناة الإمام العسكري عليه السلام - الحلقة 134

 جرأة عمر على النبي (ص) - الحلقة 133

 يوم الرزية - الحلقة 132

 زحف المؤمنين لزيارة الأربعين - الحلقة 131

 دور النساء في رحلة السبي - الحلقة 130

 مع الامام زين العابدين عليه السلام- الحلقة 128

 تأملات في علم عمر ج5 - الحلقة 127

 السبي والأسر والمهمة الالهية - الحلقة 126

 بين عيد الأضحى وعيد الغدير الاغر - الحلقة 123

مواضيع متنوعة :



 ما بعد خطبة الزهراء ج5 - الحلقة 87

 بين غداء في النجف وغداء في قم خاطرة وذكرى

 الحسين وكربلاء ج1 - الحلقة 38

 كلمة في حرم الامام الحسين (ع)

 رحلتي الى أعظم حجّ في التاريخ .. الى كربلاء- الحلقة العاشرة ( في مسجد الكوفة أيضا)

 زوج معسر وتقيسط المهر

 ثلاثون عاما.. سباق مع الزمن يا اختاه...

 متشيع في سن الزواج

 الحلقة العاشرة

 أيهما أخطر !!! انفلونزا الطيور؟؟ أم انفلونزا النفوس ؟؟

 وقفات مع الامام الصادق عليه السلام - الحلقة 116

 مع خطبة الزهراء ج 14- الحلقة 71

 علم ابي بكر ج2 - الحلقة 92

 تأملات في علم عمر ج2 - الحلقة 119

 طاعة الله ورسوله وعدم التنازع ج2 - الحلقة 13

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 26

  • عدد المواضيع : 337

  • الألبومات : 4

  • عدد الصور : 36

  • التصفحات : 2282414

  • التاريخ : 26/09/2016 - 20:16

 
  • القسم الرئيسي : كتاباتي .

        • القسم الفرعي : مشاركات في المنتديات .

              • الموضوع : في الذكرى السنوية الخامسة : قصة أقوى المواقع الشيعية على الانترنت .

في الذكرى السنوية الخامسة : قصة أقوى المواقع الشيعية على الانترنت

موقع ومنتديات يا حسين

  الصرخة الحسينية الهادرة

          تطوير دائم .. وسعي نحو الافضل

                  قصة أقوى المواقع الشيعية على الانترنت

البداية .. والتحدي ..والاستمرار

هذا الكراس

أخي القارئ، أختي القارئة

    بين يديك صفحات مختصرة للتعريف بقصة أقوى المواقع الاسلامية الشيعية حاليا على شبكة الانترنت ، نبين فيها أهداف الموقع ... ومحتوياته ...بداية تأسيسه  ..وبعض التحديات التي واجهتنا ..مع بيان بعض المشاريع المستقبلية التي تسهم في تقوية وتنشيط وتعزيز المواقع الشيعية على الشبكة بما يساهم في إيصال صوت الحقيقة الى الملايين في أرجاء المعمورة.

تعريف بالموقع أهدافه ومحتوياته

إن موقع يا حسين

www.yahosein.com

www.yahosein.org

www.yahosain.net

 

  هو صفحة إسلامية ثقافية شاملة، تعبر عن صرخة حسينية هادرة،انطلقت في مرحلة تساقطت فيها الحواجز المصطنعة التي تمنع كلمة الحقيقة من أن تصل الى  مسامع   الحر الأبيّ  الذي منحه الله نعمة الفكر والتفكر فسعى نحو تلك الكلمة متجاوزا ما رسب في الاذهان مما حاكته ألسنة الاشرار عبر التاريخ ليكون من مصاديق قوله تعالى (الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ) (الزمر:18)

  لذا فإننا نسعى لأن تصل  هذه الصفحة إلى كل هؤلاء في أرجاء المعمورة ، عبر شبكة الانترنت ، في ليل او في نهار وعلى مدار الساعة ، سواء في المنزل أو المكتب او العمل أو السفر .

     نخاطب من خلالها كل شرائح المجتمع الثقافية والاجتماعية ، والدينية، الطالب في مدرسته ، و الاستاذ في جامعته ، العامل  أو التاجر ، المثقف العادي او العالم المجتهد ، أو الأخصائي في أي مجال من مجالات المعرفة.

    نسعى لأن تصل هذه الصفحة الى الفتى المراهق أو الشيخ الكبير، للفتاة الباحثة عن المعرفة او للأم التي تسعى لتنشئة أطفالها أو الجدة  التي تحنوا على احفادها..

  الى كل هؤلاء وغيرهم أنشأنا هذه الصفحة بما تحتويه من معلومات عقائدية أو ثقافية او فقهية متنوعة  أو علمية، اضافة الى ما في المكتبة الاسلامية  من مئات الكتب المتنوعة، وما يمكن الاستماع اليه او نقله الى الاجهزة من آلاف التسجيلات الصوتية سواء  كانت للقرآن الكريم او للادعية والزيارات او لمحاضرات  نخبة مميزة من العلماء في عالم العطاء والمعرفة أولمجالس العزاء الحسيني التي يقرأها جهابذة هذا الفن  او للطلميات و للمواليد والافراح والاناشيد لأشهر الرواديد والخطباء.

  وما يميز هذه الصفحة أيضا هو منتدى الحوار الغني بأعضاءه ومشاركاتهم  المتجددة  على مدار الساعة والذي يفسح فيه المجال لكل راغب بالمشاركة في كتابة المواضيع ومناقشة ما يكتب فيه بأقسامه المتعددة.

ثانيا: فكرة تأسيس الموقع.

كانت بداية تأسيس الموقع عبارة عن مجرد رغبة في الدخول الى عالم الانترنت ، لقد كان الانترنت منذ خمس سنوات شيئا جديدا يجهله الكثيرون ، وفي أحد الايام جاءني ابني ليخبرني بأنه كان يتحادث مع صديقه  وقد دخلوا الى شبكة الانترنت وتعرفوا على عدة مواقع وقد خطرت بباله  فكرة إنشاء موقع مجاني من خلال أحد المواقع الذي يقدم هذه الخدمة.

شجعته على هذه الفكرة بعد أن لفت نظره الى ضرورة أن يكون الموقع هادفا وبعد أيام جاء ليخبرني بأنه قد تم حجز الموقع بمساحة لا تتعدى 15 ميغا بايت ، وأنه بدأ بتصميم الصفحة الاولى مع زميله وأراد مني أن أطلع عليها لأعطيه الملاحظات المطلوبة.

في تلك اللحظات لم يكن الموضوع قد أخذ حيزا كبيرا من اهتمامي سوى بقدر ما كان يمثل تشجيعا مني لولدي للدخول في عالم الانترنت ، ولكن لحظة التغير في تفكيري واهتمامي كانت منذ أن أطلعت على اسم الموقع( يا حسين ) الذي تم حجزه  بالاسم التالي:

www.yahosein.f2s.com

 اعترتني في تلك اللحظة قشعريرة وأحسست بمسؤولية كبيرة بعد أن شعرت أن في هذه الكلمات رجع صدى لصرخة ملأت الافاق منذ أربعة عشر قرنا انطلقت من أرض كربلاء.

لقد دخل منذ تلك اللحظة في دائرة اهتمامي و نشاطي وعملي وتفكيري موضوع جديد، وأصبحت له الاولوية على الكثير من الامور، لقد شعرت بأن متابعة موقع يا حسين أصبح فرضا عينيا علي، ولا بد من أن يصل الى الهدف المرجو منه في أن يكون صدى للصرخة الحسينية في كربلاء، هل من ناصر ينصرنا.

 

ثالثا: الانطلاقة والتحدي.

جرى العمل لانجاز تصميم الموقع ، واختيار المواد التي يجب عرضها فيه، وكان اختيار الاعلان الرسمي عن تأسيس الموقع متزامنا مع ذكرى ولادة ثامن الحجج  الامام علي بن موسى الرضا عليه السلام في يوم 11 ذي القعدة، فكانت انطلاقة الموقع بحلته الاولى في 11 ذي القعدة من عام 1421 المصادف 5 شباط من عام 2001 م .

لقد لاقى الموقع نجاحا وقبولا لم نكن نتوقعه بين المواقع الشيعية على شبكة الانترنت ، وبلغ عدد زوار الموقع في سنته الاولى كان 105650 زائرا.

لقد تم إنشاء منتدى للحوار ولكن سرعان ما وصلت امكانية الاستيعاب في الموقع المجاني الى الحد الاقصى فخسرنا المشاركات التي كتبت فيه خلال أشهر وتكررت المسألة مرة ثانية فكان لا بد لنا من الانتقال الى موقع رسمي بدل الموقع المجاني وكانت الانطلاقة الثانية في 6 محرم من عام 1423 هـ ومساحة بحجم 500 ميغا من خلال الموقع: www.yahosein.net .( الاسم متوقف حاليا)

في 6 صفر من عام 1423 أي بعد شهر أعيد افتتاح منتديات الحوار  والتي سرعان ما بلغ معدل التصفحات اليومية خلال فترة شهرين اكثر من(4000) اربعة ألاف تصفح يوميا وسرعان ما قفز ليصل الى قرابة (30000) ثلاثين ألف تصفح يوميا.

وفي ذكرى ولادة الزهراء عليها السلام تم افتتاح اسم اضافي للموقع www.yahosein.com

فيما بلغ عدد الاعضاء المسجلين خلال اقل من ستة أشهر اكثر من 2625 عضوا لهم حق الكتابة والرد والمشاركة في كل المواضيع المنشورة في المنتديات فيما بلغ عدد التصفحات لغاية 3 شعبان من عام 1423 اكثر من 1637560 تصفح.

 

وللحديث تتمة نتناول فيها المراحل التي مر بها الموقع والمنتدى حتى وصلنا الى ما عليه الان بحمد الله وقوته ونشير الى خطواتنا المستقبلية .

 

 

 http://yahosein.com/vb/showthread.php?t=49711

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2005/12/13   ||   التصفحات : 9218



كتابة تعليق لموضوع : في الذكرى السنوية الخامسة : قصة أقوى المواقع الشيعية على الانترنت
الإسم * :
الدولة * :
بريدك الالكتروني * :
عنوان التعليق * :
نص التعليق * :
 

التعليقات (عدد : 3)


• (1) - كتب : ابي تراب من : السعودية ، بعنوان : سورة الأعراف في 2009/12/30 .

نشكركم جزيل الشكر ولا يسعنا الا أن نقول في هذه الذكرى الأليمة (استشهاد الحسين) عليه السلام أن هذا الامام خرج من أجل وحدة الأمة ولكن الظلمة وأصحاب السلطة منعوه من ذلك 0
كنت أقرأ سورة الأعراف الآيات :
هُوَ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا فَلَمَّا تَغَشَّاهَا حَمَلَتْ حَمْلاً خَفِيفاً فَمَرَّتْ بِهِ فَلَمَّا أَثْقَلَتْ دَعَوَا اللَّهَ رَبَّهُمَا لَئِنْ آتَيْتَنَا صَالِحاً لَنَكُونَنَّ مِنْ الشَّاكِرِينَ (189)
فَلَمَّا آتَاهُمَا صَالِحاً جَعَلاَ لَهُ شُرَكَاء فِيمَا آتَاهُمَا فَتَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ (190)
أَيُشْرِكُونَ مَا لاَ يَخْلُقُ شَيْئاً وَهُمْ يُخْلَقُونَ (191)
وَلاَ يَسْتَطِيعُونَ لَهُمْ نَصْرًا وَلاَ أَنفُسَهُمْ يَنصُرُونَ (192)
وَإِن تَدْعُوهُمْ إِلَى الْهُدَى لاَ يَتَّبِعُوكُمْ سَوَاء عَلَيْكُمْ أَدَعَوْتُمُوهُمْ أَمْ أَنتُمْ صَامِتُونَ (193)
إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ عِبَادٌ أَمْثَالُكُمْ فَادْعُوهُمْ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (194)
أَلَهُمْ أَرْجُلٌ يَمْشُونَ بِهَا أَمْ لَهُمْ أَيْدٍ يَبْطِشُونَ بِهَا أَمْ لَهُمْ أَعْيُنٌ يُبْصِرُونَ بِهَا أَمْ لَهُمْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا قُلْ ادْعُوا شُرَكَاءَكُمْ ثُمَّ كِيدُونِي فَلا تُنظِرُونِ (195)
إِنَّ وَلِيِّي اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ (196)
وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ لا يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَكُمْ وَلا أَنفُسَهُمْ يَنصُرُونَ (197)
صدق الله العظيم0
وفي الختام تأمل الآية 194 والآية 196 فهاتان الآياتان تكفي لتغيير اسم الموقع من يا حسين الى ياألله وشكرا لكم0



• (2) - كتب : الشيخ مصطفى مصري العاملي من : لبنان ، بعنوان : يمكنك متابعة حلقات لماذا نقول يا حسين في 2010/06/28 .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الى ابي تراب من السعودية..
يمكنك متابعة حلقات لماذا نقول يا حسين .. وعندها يمكنك ان تفهم ما نعنيه بقولنا يا حسين

• (3) - كتب : علي من : الامارات ، بعنوان : اريد مواقع الشيعة في 2013/07/08 .

نرجو من سماحتكم التكرم بارسال روابط ومواقع شيعية لكي يتسنى لنا معرفة الدين اكثر


كتاباتي : الشيخ مصطفى محمد مصري العاملي ©  www.kitabati.net     ||    البريد الإلكتروني : mostapha@masrilb.net    ||    تصميم ، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net