||   أهلاً بكم في كتاباتي .. زُواراً وقُرَّاء ... مع خواطرَ وذكريات .. مقالات وحكايات ..صور وتسجيلات ..أسئلة وإجابات..مع جديد الاضافات ، أدونها في هذه الصفحات .. مصطفى مصري العاملي   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر أئمة الهدى على قناة كربلاء الفضائية في الساعة السابعة من مساء كل يوم اربعاء بتوقيت كربلاء . ويعاد في الثالثة والنصف من صباح يوم الخميس .   ||   يمكنكم متابعة البرنامج المباشر الدين عقيدة وسلوك على قناة الدعاء الفضائية في الساعة الثامنة من مساء كل يوم جمعة بتوقيت النجف الاشرف ويعاد في الثانية بعد ظهر يوم السبت.   ||  

حكمة الساعة :

قَالَ علي (ع) عَيْبُكَ مَسْتُورٌ مَا أَسْعَدَكَ جَدُّكَ .

البحث في الموقع :


  

الكتب :

  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  • كتاب رحلة في عالم الصلاة
  •  مناسك الحج والعمرة مع شرح وملحق استفتاءات
  • الطهارة مسائل واستفتاءات
  • كتاب التقليد والعقائد
  • شرح منهاج الصالحين، الملحقات الجزء الثالث
  • شرح منهاج الصالحين، المعاملات الجزء الثاني
  • شرح منهاج الصالحين، العبادات الجزء الاول
  • رسائل أربعين سنة

جديد الموقع :



 علي عليه السلام في القرآن ج31 - الحلقة 268

 العلم بين الالحاد والايمان

 علي عليه السلام في القرآن ج30 - الحلقة 267

 علي عليه السلام في القرآن ج29 - الحلقة 266

 علي عليه السلام في القرآن ج28 - الحلقة 265

 علي عليه السلام في القرآن ج27 - الحلقة 264

 علي عليه السلام في القرآن ج26 - الحلقة 263

 علي عليه السلام في القرآن ج25 - الحلقة 262

 علي عليه السلام في القرآن ج24 - الحلقة 261

 علي عليه السلام في القرآن ج23 - الحلقة 260

 علي عليه السلام في القرآن ج22- الحلقة 259

 علي عليه السلام في القرآن ج21 - الحلقة 258

 علي عليه السلام في القرآن ج20- الحلقة 257

 علي عليه السلام في القرآن ج19 - الحلقة 256

 علي عليه السلام في القرآن ج18 - الحلقة 255

مواضيع متنوعة :



 تهديد الزوجة بالطلاق ج1 - الحلقة 36

 مكانة الصدق ج1، الحلقة 006

 عن عذاب القبر

 عن السعي 14 شوطا

 رحلتي الى أعظم حجّ في التاريخ .. الى كربلاء- الحلقة العاشرة ( في مسجد الكوفة أيضا)

  صلح الامام الحسن عليه السلام ج1- الحلقة 42

 تأملات في كلام فاطمة بنت اسد ج2 - الحلقة 215

 الحلقة السادسة

 معنى الامر لغة-1

 علي عليه السلام في القرآن ج27 - الحلقة 264

 كيف يكون العلم

 صورة في النجف الاشرف

 حليمة السعدية مرضعة النبي (ص) - الحلقة 136

 وقفة مع ولادة علي ع في الكعبة - الحلقة 208

 مع الامام زين العابدين عليه السلام- الحلقة 128

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 3

  • الأقسام الفرعية : 30

  • عدد المواضيع : 522

  • الألبومات : 5

  • عدد الصور : 36

  • التصفحات : 2815245

  • التاريخ : 24/04/2018 - 17:44

 
  • القسم الرئيسي : صوتيات .

        • القسم الفرعي : بحث الأمر بالمعروف(دروس) .

              • الموضوع : معنى الامر لغة-2 .

معنى الامر لغة-2


بسم الله الرحمن الرحيم
[ كتاب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر]
     البحث السادس     2 -10-2012   الموافق 15 ذي القعدة 1433
كنز العرفان في فقه القرآن
 كتاب كنز العرفان في فقه القرآن تأليف المحقّق الوجيه المدقّق النبيه ، الشيخ الفاضل الفقيه ، جمال الدين ، وشرف المعتمدين ، أبي عبد الله المقداد بن عبد الله السيوري المعروف عند الفقهاء الأعلام بالفاضل السيوريّ والفاضل المقداد ، من أحسن ما كتب في ذلك الفنّ.
[و] الأمر طلب مستعلٍ فعلا من غيره. اعتبار العلو في معنى الأمر يكون بمعنى الطلب، ولكن لا مطلقا بل بمعنى طلب مخصوص. 
والظاهر أن الطلب المخصوص هو الطلب من العالي إلى الداني، فيعتبر فيه العلو في الآمر.
وعليه لا يسمى الطلب من الداني إلى العالي أمرا، بل يسمى " استدعاء ".
وكذا لا يسمى الطلب من المساوي إلى مساويه في العلو أو الحطة أمرا، بل يسمى " التماسا " وإن استعلى الداني أو المساوي وأظهر علوه وترفعه. وليس هو بعال حقيقة.
أما العالي فطلبه يكون أمرا وإن لم يكن متظاهرا بالعلو.
كل هذا بحكم التبادر وصحة سلب الأمر عن طلب غير العالي.
ولا يصح إطلاق الأمر على الطلب من غير العالي إلا بنحو العناية والمجاز وإن استعلى.
ذكر للفظ الامر معان متعددة ،
 منها الطلب ، كما يقال ، أمره بكذا. 
 ومنها الشأن ، كما يقال : شغله أمر كذا. 
ومنها الفعل ، كما في قوله تعالى : « وما أمر فرعون برشيد .
ومنها الفعل العجيب ، كما في قوله تعالى : « فلما جاء أمرنا. 
ومنها الشيء ، كما تقول : رأيت اليوم أمرا عجيبا. 
ومنها الحادثة 
ومنها الغرض ، كما تقول : جاء زيد لامر كذا. 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/10/02   ||   التصفحات : 3654



كتابة تعليق لموضوع : معنى الامر لغة-2
الإسم * :
الدولة * :
بريدك الالكتروني * :
عنوان التعليق * :
نص التعليق * :
 

كتاباتي : الشيخ مصطفى محمد مصري العاملي ©  www.kitabati.net     ||    البريد الإلكتروني : mostapha@masrilb.net    ||    تصميم ، برمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net